منتديات الإرادة


كونى صديقة ... كونى جميلة ... كونى رشيقة ... كونى أنيقة ... مع منتدى الإرادة ( للبنات فقط )
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 شرح حديث " كن في الدنيا كأنك غريب أو كعابر سبيل "

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
roro
Admin


عدد المساهمات : 131
تاريخ التسجيل : 22/02/2011

مُساهمةموضوع: شرح حديث " كن في الدنيا كأنك غريب أو كعابر سبيل "   الجمعة يونيو 24, 2011 5:14 pm





شرح حديث " كن في الدنيا كأنك غريب أو كعابر سبيل "





الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين


اللهم صلي على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم



وعلى آل إبراهيم في العالمين إنك حميد مجيد.

**قال الترمذي في سننه



حدثنا محمود بن غيلان ، قال: حدثنا أبو أحمد ، قال: حدثنا سفيان ،



عن ليث ،عن مجاهد ، عن ابن عمر قال


أخذ رسول الله صلى الله عليه وسلم ببعض جسدي،



فقال :


"
كن في الدنيا كأنك غريب أو عابر سبيل ،وعدَّ نفسَك في أهل القبور"





فقال لي ابن عمر







إذا أصبحت فلا تحدث نفسك بالمساء، وإذا أمسيت ،




فلا تحدث نفسك بالصباح ، وخذ من صحتك قبل سقمك،







ومن حياتك قبل موتك، فإنك لا تدري يا عبد الله ما اسمك غدا




سنن الترمذي / تحقيق الشيخ الألباني / كتاب الزهد / باب ما جاء في قصر الأمل/


حديث رقم : 2333

التحقيق : صحيح













@رواية أخرى للحديث







عن ابن عمر قال







* أخذ رسول الله صلى الله عليه وسلم بمنكبي ،







فقال :


" كن في الدنيا كأنك غريب أو كعابر سبيل "





وكان ابن عمر رضي الله تعالى عنه يقول :







إذا أصبحت فلا تنتظر المساء ، وإذا أمسيت فلا تنتظر الصباح ،




وخذ من صحتك لمرضك ، وفي حياتك لموتك




الراوي: عبدالله بن عمر المحدث: أبو نعيم -







المصدر: حلية الأولياء - الصفحة أو الرقم: 3/343




خلاصة الدرجة: صحيح متفق عليه







الدرر السنية







[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


















الشرح



هذا الحديث به حياة القلوب لأن به الابتعاد عن الاغترار عن كل مافي الدنيا.



أخذ الرسول صلى الله عليه وسلم بمنكبي ابن عمر :



هذا يدل على الاهتمام من النبي عليه الصلاة والسلام



بابن عمر وهو شاب صغير



كن في الدنيا كأنك غريب أو عابر سبيل:



هذه من أعظم الوصايا المطابقة للواقع ،



لو عقل الناس فإن الإنسان ابتدأ حياته في الجنة



ونزل إلى هذه الأرض ابتلاء ،فهو فيها غريب أو عابر سبيل



فزيارته للدنيا،زيارة الجنس البشري للدنيا هذه زيارة غريب،



وإلا فمكان آدم ومن تبعه ! - فالمنزل- هو الجنة ،فابن آدم خرج من



الجنة ابتلاءًا وجزاءًا على معصيته.



المرء يجب عليه أن يوطن نفسه ويربيها على أن منزله الجنة



وليست هذه الدنيا



وهو في هذه الدنيا في دار ابتلاء وإنما هو غريب أو عابر سبيل ،



وما أحسن استشهاد ابن القيم -رحمه الله- إذ ذكر :



أن حنين المسلم للجنة و أن حبه للجنة ورغبته فيها هو بسبب أنها



موطنه الأول و أنه هو الآن سبي للعدو و رحل عن أوطانه بسبب سبي



إبليس لأبينا آدم . وهل يا ترى يرجع إلى داره الأولى أم لا.؟



وما أحسن قول الشاعر:



نقي فؤادك حيث شئت من الهوى ماالحب إلا للحبيب الأول

كم من منزل في الأرض يألفه الفتى وحنينه أبدًا لأول منزل



فالحبيب الأول هو الله جل وعلا



وأول منزل للعبد هو الجنة .



من كان على حال أنه غريب أو عابر سبيل فإنه لا يأنس بمقامه،



لأن الغريب لا يأنس إلا مع أهله وعابر السبيل دائمًا



في عجلة من



أمره وهذه هي حقيقة الدنيا، مهما عاش ابن آدم!!



عاش نوح ألف سنة منها تسعمائة وخمسون في قومه



ثم مضت وانتهت وهكذا.



فالحقيقة أنهم غرباء وعابري سبيل مروا بهذه الدنيا وماتوا،



فيجب للمرء أن ينتبه لنفسه



و أعظم مايصاب به العبد هو :



الغفلة



فعليك أن تعتقد ان هذه الدار دار ممر وليس دار مقر



ابن عمر -رضي الله عنهما - كان يوصي:



إذا أمسيت فلا تنتظر الصباح :



كن على حذر دائمًا من الموت ،



وقد قيل في عدد من السلف



** كان فلان لو قيل له إنك تموت الليلة لما استطاع



أن يزيد في عمله**



وهذا يكون باستحضار حق الله جل وعلا دائمًا



وأنه إذا تعبد فإنه



يستحضر ذلك ويخلص فيه لربه -جل وعلا-



وإن خالط أهله يجب عليه أن يكون ممتثلاً



للشريعة في شأنه كله .



وخذ من صحتك لمرضك ومن حياتك لموتك:



هذا يعني أن على العبد المبادرة للخير والعلم والتوبة.



ا.هــ بتصرف



أصل المعلومة مستقى من



شرح الأربعين النووية،



الشريط الحادي عشرللشيخ صالح آل الشيخ



بارك الله في الجميع ونفعنا وإياكم بالعلم النافع والعمل



الصالح ووفق الله الجميع لما فيه صلاح القلوب والأنفس


م

ن

ق

و

ل


اكتب ؟
وكل ما اجى انثر هم روحي ..يتناثر كل شي الا " جروحي"
وارجع اكتب ..
يالله ما اكبرها جروحي!
وارجع اكتب صرختي لا تطلعي .. صرختي فينك ..ارجعي..مالك
من يهمه امرى ؟؟
يجري ويلهث عليك ويقول سمي!
ما تلاقي غير نظرة " مشفقين" ويمكن "ضحكة شامتين"!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.erada.com
 
شرح حديث " كن في الدنيا كأنك غريب أو كعابر سبيل "
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الإرادة :: القسم الإسلامى :: الحديث الشريف-
انتقل الى: